حكومة العثماني تصادر أراضي كوطيف بفاس وتحولها لمنطقة صناعية

تم أخيرا تحديد مصير مركب النسيج بفاس (كوطيف)، وهو أحد أقدم المركبات الصناعية المغربية.

حكومة العثماني اتخذت قرارا يقضي بمصادرة الأرض التابعة لكوطيف من أجل بناء منطقة صناعية في منطقة سيدي براهيم.

الأراضي الثلاث، موضوع نزع الملكية الذي تقرر في 25 دجنبر 2018، تبلغ مساحتها 152،085 مربع، أي ما يتجاوز 15 هكتار.

منذ بداية القرن الحالي، والسلطات تحاول مرارا وتكرارا تنزيل خطط لإنقاذ هذا المركب الذي يشغل الآلاف، ولكن دون جدوى.

يبقى الجانب غير المعلن عنه إلى حدود الساعة ذلك بطبيعة الأنشطة التي ستحتضنها المنطقة الصناعية الجديدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: