ولد عبد العزيز يهجر موريتانيا بسبب الرئيس ولد الغزواني

قرر الرئيس الموريتاني المنتهية ولايته محمد ولد عبد العزيز المغادرة إلى بريطانيا لتعلم اللغة الإنجليزية. اختيار غريب للرئيس السابق الذي كان يمكن أن يستفيد من خدمات أستاذ أو أكثر في نواكشوط. وفقا لوزير موريتاني سابق، الأمر لا يتعلق بتعلم اللغة، لكن الرئيس المنتهية ولايته لا يستطيع العيش في موريتانيا دون أن يتمتع بامتيازات رئاسية.

“ولد عبد العزيز لا يستطيع أن يعيش في ظل الغزواني، فهو كان دائما القائد. لقد ذاق طعم الأضواء وعيشه في الظل الآن لا يطاق”، كما يصرح مصدرنا.

منذ وصول ولد الغزواني إلى القصر الرئاسي، ومحمد ولد عبد العزيز يقضي أيام عطلته بين تركيا وفرنسا وإسبانيا. إذا قرر أن يعيش في لندن، فسيواجه خطر مقابلة عدوه محمد بوعماتو، الذي يزور العاصمة البريطانية باستمرار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: