حصري. أحمد حفصي، مساعد أنيس رحماني يطلب اللجوء في لندن

استقر أحمد حفصي، أحد مديري القناة التلفزيونية الخاصة “النهار” التابعة لأنيس رحماني، في لندن، وطلب اللجوء من السلطات الإنجليزية. أحمد حفصي، رئيس التحرير السابق لتلفزيون النهار، فر فعليا إلى لندن مع زوجته، التي بدأت العمل مع قناة تلفزيونية عربية. المسؤول السابق شعر مبكرا بأن العاصفة قادمة لا محالة، فسارع إلى الانتقال إلى لندن أسابيع قليلة قبل اعتقال وسجن رئيسه أنيس رحماني.

لعب أحمد حفصي دورا أساسيا في حملات التشهير والتشويه المتعددة التي أطلقها أنيس رحماني وتلفزيون النهار. كان أحمد حفصي مايسترو البروباغندا للقناة، إذ كان مدير التحرير الرئيسي لمجموعة النهار، التي تخضع الآن لعملية تفكيك حقيقية بسبب العمليات المالية غير المشروعة لأنيس رحماني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: