أمينة ماء العينين تعيد حجابها وتترأس جلسة البرلمان حول الحريات الفردية

لا تزال النائبة الإسلامية عن حزب العدالة والتنمية، أمينة ماء العينين، تقاوم وسط دوامة الجدل الذي أثارته صورها دون حجاب، في العاصمة الفرنسية باريس.

كأن شيئا لم يحدث، أعادت النائبة الصحراوية الشابة حجابها واستأنفت نشاطها في البرلمان بعد “فتوى” عرابها عبد الإله بنكيران الذي استقبلها، وأكد لها أنها حرة في الكشف عن شعرها أو وضع حجاب.

الأكثر من ذلك، يوم الاثنين المقبل، ستقوم أمينة ماء العينين بترؤس الجلسة العامة المكرسة للأسئلة الشفوية، باعتبارها النائبة السابعة لرئيس مجلس النواب.

ومن المفارقات أن السؤال المبرمج لطرحه على الحكومة يهم الحريات الفردية والجماعية، وتقدم به فريق حزب الأصالة والمعاصرة المعارض.

أما بالنسبة لحزب العدالة والتنمية (الحزب الإسلامي الذي يقود التحالف الحكومي)، فهو سيطرح سؤالا على وزير الشؤون الإسلامية بخصوص دعم الشباب الذين يتعلمون القرآن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  1. amazighi 21:47 - 2019-01-15

    Le hijab est un outil précieux que les religieux et les religieuses telle cette parlementaise ont su en tirer profit.

%d مدونون معجبون بهذه: