اليونسكو. إشادة بجهود محمد السادس لتشجيع التكوين المهني

أشادت زهور العلوي، رئيسة الدورة التاسعة والثلاثين للمؤتمر العام لليونسكو، السفيرة المندوبة الدائمة السابقة للمغرب لدى هذه المنظمة، بالاهتمام الذي يوليه الملك محمد السادس لليونسكو.

واعتبرت العلوي التي ترأست الجلسة الافتتاحية للدورة الأربعين للمؤتمر العام لليونسكو، أن المغرب محظوظ بالرؤية “الملتزمة والحازمة والتقدمية للملك وللاهتمام الهائل الذي ما فتئ يوليه لليونسكو”، و”وضعه التعليم والتكوين المهني في صلب الأولويات الوطنية للمغرب”.

ويشار إلى أن محمد السادس جعل هذه القضية واحدة من أولوياته، إذ طالب الحكومة مرارا بخطة “تكوين مهني” شاملة للشباب المغاربة، خاصة أن المملكة تحظى بتدفق كبير للاستثمارات، لا سيما في مجالي صناعة السيارات والطيران، وهما قطاعان بحاجة إلى يد عاملة مؤهلة تأهيلا عاليا، وهو ما يتطلب تكوينا مهنيا يتميز بالجودة.

وأشادت العلوي بما يقوم به الملك من “العمل الحثيث لصالح الحفاظ على تراثنا وتثمينه، ولوضع الإنسان في صلب جميع استراتيجياتنا للتنمية المستدامة، ولحماية، دون أي تنازلات، قيمنا للتسامح واحترام الآخر وضمان نقل هذه القيم إلى الأجيال الصاعدة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: