تونس. سعيد: الذين يقولون إن مرجعيتهم الإسلام تصل يفكرون في الاغتيال والقتل الدماء

قال رئيس الجمهورية التونسية قيس سعيد “إن من يتآمر على الدولة سيجد جزاءه بالقانون”.
وأضاف سعيد، لدى إشرافه الجمعة 20 غشت 2021 على موكب توقيع اتفاقية توزيع مساعدات لفائدة العائلات الفقيرة، “أن هؤلاء اعتادوا العمل تحت جنح الظلام ودأبوا على الخيانة وتأليب دول أجنبية على رئيس الجمهورية وعلى النظام في تونس وعلى الوطن… فبالنسبة لهؤلاء الذين يتحدثون ويكذبون ويقولون إن مرجعيتهم الإسلام أعرف ما يدبرون ولا أخاف إلا رب العالمين بالرغم من محاولاتهم اليائسة التي تصل إلى التفكير في الاغتيال والقتل و الدماء”.
وتابع “إن العديد من العواصم تفهمت أننا لسنا من سفاكي الدماء أو الذين يفكرون في المتفجرات أو يعدون لزرع القنابل… في هذا الجانب سيتم التصدي لهؤلاء وأن القوات الأمنية والعسكرية لن تتركهم يصلون إلي ما رتبوا له… لدينا مرة أخرى من الصواريخ على منصات إطلاقها وتكفي إشارة أخرى لتضربهم في الأعماق”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: